Le Ministère > Le Ministre > Lettre de Monsieur le Ministre

 

رسالة السيد الوزير

 

فخور جدا أن أتوجه إلى متتبعي هذه الصفحة الرسمية و الموقع الالكتروني  لوزارة الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري بأحر التحيات وأصدقها مغتنما الفرصة في البداية بالتعبير عن اعتزازي و امتناني بالثقة العالية التي منحني إياها فخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة بتعيينه لي في منصب وزير الفلاحة، و التنمية الريفية و الصيد البحري لاستكمال تنفيذ إستراتيجيته التي تهدف إلى تحقيق تلك الوثبة النوعية في هذا القطاع الذي يعد من القطاعات الإستراتيجية التي حضاها فخامته بعناية خاصة تجلت في حجم الاستثمارات الهائلة التي خصصت للقطاع منذ سنة 2000 تاريخ الانطلاق في تنفيذ المخطط الوطني للتنمية الفلاحية (PNDA).

كما لا يفوتني أن أوجه كل عبارات الشكر و التقدير إلى الوزير الأول السيد عبد المجيد تبون بعد أن نلت ثقته بإقتراحي ضمن طاقمه الحكومي لتسيير هذا القطاع الحيوي .
ووعيا مني بجسامة و ضخامة هذه المسؤولية، وما ينتظر مني لمواصلة تنفيذ برنامج فخامة رئيس الجمهورية فإنني أتوجه إليكم أنتم الإطارات و الموظفين و المهنيين و الفلاحين و الصيادين و الشركاء و على رأسهم الإتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين، داعيا إياكم بضرورة العمل سويا بكل وفاء و إخلاص و بكل إرادة قوية لخدمة هذا القطاع الحيوي و رفع   التحدي.إنني على يقين أنكم لن تدخروا أي جهد للنهوض بهذا القطاع الذي يعد من أهم رهانات التنمية و سيمثل حلقة أساسية في تحريك العجلة الاقتصادية و تحقيق الأمن الغذائي و تقليص فجوة التبعية للمحروقات، خاصة في ظل الوضع الاقتصادي العالمي الراهن.

إن النتائج الإيجابية التي تحققت في القطاع، خلال العشرية الأخيرة، كارتفاع نسبة نمو إلى %11 ومساهمة القطاع بنسبة %10 في الدخل الوطني الخام، وبلوغ نسبة %70 في تغطية حاجيات المواطنين من مختلف السلع و المواد من حيث القيمة وكذا انطلاق العديد من عمليات التصدير للخضر و الفواكه، كلها مؤشرات، لن تزيدنا إلا إسرارا و تحفيزا على مواصلة العمل من أجل ازدهار و رقي هذا القطاع و تحقيق الأهداف المسطرة.

 و إيمانا مني بأهمية التواصل المستمر مع أهل القطاع و كذا كافة المواطنين و للإطلاع و التجاوب مع انشغالاتهم عن قرب، فلقد ارتأيت فتح هذه الصفحة الرسمية التي أرجو أن تكون جسر للتواصل بيننا، لتذليل كل العقبات و الصعوبات و إيجاد الحلول لها.

أسأل الله، أن يوفقنا جميعا في خدمة هذا القطاع للصالح العام و أن يعينني على أداء الواجب على أحسن وجه، وأن يحفظ بلدنا الجزائر من كل سوء و يديم لنا أمنها و استقرارها. 



 المجد و الخلود لشهدائنا الأبرار

تحيات السيد عبد القادر بوعزغي  
وزير الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري